مقالات

ولاتعثوا في الأرض مفسدين…………………………..

ولاتعثوا في الأرض مفسدين..

كتبت : هاجر علي الديب

ولاتعثوا في الأرض مفسدين…………………………..
في الآونة الأخيرة انتشر الفساد في كل حدبٍ وصوب ،وضاعت رزانة الكثيرين والكثيرين.
الفساد له أوجه وأشكال عدة ولكنني أختص في تلك الأسطر
فساد السوشيال ميديا وإستغلالها أسوأ إستغلال من أجل التربح السريع للأموال
أتعجب كثيرا حين أري محتوي يحمل في طياته اللاشئ

من تفاهات وسخافات لاترقي أبداً بالإنسان ولابالذوق العام بل تضمحل بكونه إنساناً خلقه الله وصوره في أحسن صورة وجعله خليفة له في الأرض فكيف يصل بإنسانيتهم أن يصلوا لهذا التدني من المحتوي المُقدم من قِبلهم والعجيب في الأمر أن الأمرلايشمل الشباب فقط بل أصبح لكبار السن من رجال ونساء نصيب من هذا التدني الذي قد يصل إلي الحيوانية ..

أري الآن نساء أتت بفواحش لم يأت بها أحد من العالمين أمام الملايين تستعرض جسدها وصوتها وإيحاءات حيوانية دونية لاترقي لكنهها الإنساني بحجة روتينات للمنزل والتنظيف وأشياء أخري.

والعجيب أنهن أمهات وتسمع أصوات أولادهن خلف الكاميرات..كيف استطعتِ يامن تخبئين وجهك أن تفعلي مافعلته ولم يؤنبك ضميرك مثقال ذرةٍ من خردل أنا لن أتحدث لكِ بصفتك زوجة فالله وحده أعلم هو يشجعك علي هذا الهلاك أم أنه ليس موجود علي هذه الأرض وارتاح من عارك

أنا أتحدث لأمومتك هل أنتِ راضية عن هذا التدني والعبث وتقبلين لأولادك أن يكونوا ضحية لأم تفعل مثل أفعالك التي يبرأ منها كل معتقد وكل دين

أين رقيك كإنسانه وأين وجودك كأم وأين إحترامك لذاتك تضيعين هيبتك وكيانك وإحترامك من أجل المال انتٍ مخطئة وستعلمين بأن خطأك له ضرائب فادحة عاجلاً غير آجل
وسيدفع ثمنها صغارك وأنتِ أيضاً ستجنين كل ماحصدتي من شوك وعار
وأنت أيها الرجل الكبير يامن ترتدي ثوباً غيرثوبك
أين هيبتك؟ أين وقارك ؟لبياض الشعر إحترام
تتمايل وترقص وترتدي ما يؤذي الأعين ولاتقول حسناً بل تقول عبثاً..
أما أنت أيتها الفتاه التي لازالت في مقتبل العمر
ماهذه التفاهات التي تنشرينها وتدسينها لمن هم في سنك ومن هن أصغر منكِ
أحاديث تخجل لها الآذان وأفعال تخجل منها الأعين
من كل حدب وصوب
بحجة التحرر وجلب الأموال السريع
صدقوني المال يذهب ويعود
أما الإنسان إما أن تحسن سيرته في حياته ووفاته
أو يلعن إلي يوم البعث من كل حيٍ يرزق
القري تهلك بكثرة المفسدين فندعوا الله لكم بالعدول عن هذا الهلاك وتغير مسارات الدونية إلي مسارات فعالة وإيجابية ترقي بالإنسان وترقي بكونه خليفة الله في أرضه .
ارتقوا لتفلحوا .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat