أدب وشعر

صلة الرحم

بقلم احمد زايد

صلة الرحم مفهوم أساسي نص عليه الدين الإسلامي، والمقصود منه عدم القطيعة بين الأقارب، والحث على زيارتهم. ويعرف بعض الفقهاء الصلة: بالوصل، وهو ضد القطع، ويكون الوصل بالمعاملة نحو السلام، وطلاقة الوجه، والبشاشة، والزيارة، وبالمال،

ويمتلك غالبية الناس على هذه الأرض عائلة وأقارب فيما يعرف بالرحم؛ وأمر الله -سبحانه وتعالى- عباده بصلة الرحم، حيث قال فى كتابه الحكيم: «وَاعْبُدُوا اللَّهَ وَلا تُشْرِكُوا بِهِ شَيْئًا وَبِالْوَالِدَيْنِ إِحْسَانًا وَبِذِي الْقُرْبَى وَالْيَتَامَى وَالْمَسَاكِينِ وَالْجَارِ ذِي الْقُرْبَى وَالْجَارِ الْجُنُبِ وَالصَّاحِبِ بِالْجَنْبِ وَابْنِ السَّبِيلِ وَمَا مَلَكَتْ أَيْمَانُكُمْ إِنَّ اللَّهَ لا يُحِبُّ مَنْ كَانَ مُخْتَالًا فَخُورًا» “النساء 36″، في إشارةٍ إلى أنّ حكم صلة الأرحام واجبٌ على كل مسلمٍ ومسلمة،

وصلة الرحم من الأوامر الإلهية التي أوصى الله – سبحانه وتعالى- بها، لما لها من أثرٍ عظيمٍ وفوائدَ عديدة فما هى فوائد صلة الرحم

فوائد صلة الرحم: ١- كثرة النعم ودفع النقم عن الإنسان ٢- إكرام الفرد بحسن الخاتمة3- تقوّي مشاعر الأخوّة والودّ والمحبّة والتكاتف ٤- زيادة فى الرزق ٥- سببٌ في طول العمر والبركة فيه ٦- بناء المجتمعات المتكاتفة والمتماسكة 7-تحقيق الصلة مع الله- تعالى- في الدنيا والآخرة فالواجب على كل مسلم أن يعتني بالرحم، وأن يصل أرحامه، وأن يحسن إلى أرحامه واقاربه. واوضح فى مقالتى من هم الأرحام: هم الأقارب من جهة الأم ومن جهة الأب، فالآباء والأمهات والأجداد والجدات أرحام، والأولاد وأولادهم من ذكور وإناث وأولاد البنات كلهم أرحام، وهكذا الإخوة والأخوات وأولادهم أرحام، وهكذا الأعمام والعمات والأخوال والخالات وأولادهم أرحام داخلون كلهم في قوله جل وعلا: وَأُوْلُوا الأَرْحَامِ بَعْضُهُمْ أَوْلَى بِبَعْضٍ [الأنفال:75]، وداخلون في قوله متوعدًا لأهل القطيعة بقوله فَهَلْ عَسَيْتُمْ إِنْ تَوَلَّيْتُمْ أَنْ تُفْسِدُوا فِي الأَرْضِ وَتُقَطِّعُوا أَرْحَامَكُمْ أُوْلَئِكَ الَّذِينَ لَعَنَهُمُ اللَّهُ فَأَصَمَّهُمْ وَأَعْمَى أَبْصَارَهُمْ “محمد:22-23” وداخل في قول النبي ﷺ: لا يدخل الجنة قاطع رحم، وداخلون في قول النبي ﷺ أيضًا:( من أحب أن يبسط له في رزقه وأن ينسأ له في أجله فليصل رحمه)،(ينسأ: يمد) فى عمره

أما أقارب الزوجة فهم أصهار وليسوا بأرحام، وكذلك أقارب الزوج بالنسبة إلى المرأة أصهار وليسوا بأرحام، وإنما الأرحام أقاربك من جهة أبيك ومن جهة أمك، وهكذا أقارب المرأة من جهة أبيها وأمها، هؤلاء هم الأرحام، أما أقارب زوجتك فهم أصهار وليسوا بأرحام، وهكذا أقارب الزوج بالنسبة للزوجة أصهار وليسوا بأرحام، والإحسان إليهم وحسن الصلة بهم أمر مطلوب ولكنهم ليسوا كالأرحام.

وتتم صلة الرحم بطرق متعددة منها: – تبادل الزيارات- مشاركة الأفراح والأحزان – ردّ الأذى والسوء عنهم-تفقّد أحوالهم – إصلاح ذات بينهم عند وقوع المشاحنات والخصامات والبغضاء- احترام الكبير والعطف على الصغير. مساعدتهم ماديًّا ومعنويًّا – تبادل الهدايا معهم- عيادة المرضى منهم – حضور جنازاتهم والصلاة عليهم.

حكم صلة الرحم

عدّ الإسلام صلة الرحم بالواجبة وحرّم القطيعة وجعلها من الكبائر التي تُدخل صاحبها النار، بل وصل الأمر إلى أنَّ من وصل رحمه وصله الله ومن قطع رحمه قطعه الله

ومن فضل صلة الرحم1- تحقيق محبة الله تعالى ومحبة الناس2- بسط في الرزق وزيادة البركة في العمر وتعمير البيت3- إكرام الفرد بحسن الخاتمة وإبعاد سوء الخاتمة عنه 4- دخول الجنة مع أول الداخلين

5- تحقيق الصلة مع الله- تعالى- في الدنيا والآخرة؛ فالرّحم معلّقة بالعرش، بدليل ما روى عن أبي هريرة -رضي الله عنه- عن النبيّ – صلى الله عليه وسلم- قال: «إن الله خلق الخلق، حتى إذا فَرَغ من خلقه قالت الرحم: هذا مقام العائذ بك من القطيعة؛ قال: نعم، أما ترضين أن أصل من وصلك وأقطع من قطعك؟ قالت: بلى يا رب؛ قال: فهو لك؛ قال رسول الله – صلى الله عليه وسلم-: اقرأوا إن شئتم: “فهل عسيتم إن توليتم أن تفسدوا في الأرض وتقطعوا أرحامكم»، رواه البخارى

عقوبة قطع الرحم

– عدم قبول الله تعالى عمل الفرد؛ حيث إنّ الله تعالى لا يرفع له عمله.

– إغلاق أبواب السماء أمام قاطع الرحم.

– عدم نزول الرحمة على قومٍ فيهم قاطعٌ للرحم.

– تعجيل العقوبة لقاطع الرحم في الدّنيا قبل الآخرة.

يارب لا تجعل مشاغل الحياة تأخذني من وَاجبي تجاه أرحامي، واجعلني سندًا لهم واجعلهم سندًا لي، ربِ اجعل لي في كل خَطوة أخطوها نَحوهم ولأجلهم صَدقة، واجعل لوالدي نَصيبًا من هذا الأجر.

اللهم اِجعلني واصلًا غير قَاطع، بارًّا غير عَاصي، الله قربهم إلى قَلبي وقَربني إلى قَلوبهم، اللهم اجعلني خَفيف الظل والروح عَليهم ولا تُنفرهم مِني اللهم يا عالم الغيب، وغافر الذنب، يا رحمن الدنيا والآخرة ورحيمهما، وواصل كل مقطوع، أسألك اللهم الخير لأهلي وأقاربي وأحبائي، وأن تدفع عنهم الضرّ، وترفع عنهم الشرّ، وتهيأ لهم الخير، وتبدل حزنهم سرورًا، وكربهم فرجًا، آمين يارب العالمين

admin

إسمي هيثم الملواني من مصر محافظة المنيا مركز ملوي قرية ديروط ام نخله عمري 30 سنة بحب تصميم المواقع والتدوين التكنولوجي وصاحب قناة وجريدة الناشر المصري الفوتوشوب وتصميم المواقع ووردبريس وبلوجر وكيفية الربح من خلال الانترنت بكل سهولة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى
Open chat